منتدى المدخل الجنوبي
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
AyØûb'ð


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ....بقلمي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Avril Lavigne

avatar

الجنس الجنس : انثى
المشآركات المشآركات : 444
نقاط نقاط : 694
السٌّمعَة السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 05/04/2012
العمر : 20

مُساهمةموضوع: وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ....بقلمي   الجمعة أبريل 27, 2012 1:35 am



الحمد لله الذي خلّص قلوب عباده المتقين من ظُلْم الشهوات ، وأخلص عقولهم عن ظُلَم الشبهات

أحمده حمد من رأى آيات قدرته الباهرة ، وبراهين عظمته القاهرة ، وأشكره شكر من اعترف بمجده وكماله

واغترف من بحر جوده وأفضاله وأشهد أن لا إله إلا الله فاطر الأرضين والسماوات ، شهادة تقود قائلها إلى الجنات

وأشهد أن سيدنا محمدا عبده ورسوله ، وحبيبه وخليله ، والمبعوث إلى كافة البريات ، بالآيات المعجزات

والمنعوت بأشرف الخلال الزاكيات صلى الله عليه وعلى آله الأئمة الهداة ، وأصحابه الفضلاء الثقات

وعلى أتباعهم بإحسان ، وسلم كثيرا

أما بعد :

فإن اصدق الحديث كتاب الله ، وأحسن الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم ، وشر الأمور محدثاتها،

وكل محدثة بدعة ، وكل بدعة ضلالة ، وكل ضلالة في النار

ــــ أعاذنا الله وإياكم من النار ــــ



قال عز وجل" وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَآ أُفٍّ وَلاَ تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا (23) وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا (24) " .. (الإسراء 23 ، 24)

فالله سبحانه تعالى وصى بالوالدين في كتابه العزيز. وكتير من الايات القرانية

تدل على دالك

فوالله لقد اتارني مشهد غريب من دات شخض

وهو يقول لامه مادا انفقتي عليا من حليب

خدي كل ما انفقتيه عليا !!

اين طاعة الولدين من هدا ??

اهكدا وصى الله تعالى في كتابه العزيز ببر الوالدين

قال تعالى :( ووصينا الإنسان بوالديه إحسانا حملته أمه كرها ووضعته كرها وحمله وفصاله ثلاثون شهرا )(الأحقاف)

وقال تعالى ( ووصينا الإنسان بوالديه حملته أمه وهنا على وهن وفصاله في عامين أن اشكر لي ولوالديك إلى المصير وإن جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما وصاحبهما في الدنيا معروفا واتبع سبيل من أناب إلي ثم إلي مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون ) لقمان 14- 15

وفي حديت عن أبو هريرة رأى رجلا يمشي خلف رجل فقال من هذا ؟ قال أبي قال : لا تدعه باسمه ولا تجلس قبله ولا تمش أمامه (الآداب الشرعية ــ ابن مفلح ج1 ص 479 مؤسسة الرسالة )

نعم هدا ماوصى به سبحانه عز وجل في كتابه وسنة نبيه محمد ( صلى الله عليه وسلم )


-التواضع لهما ومعاملتهما برفق ولين .(وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ )
-خفض الصوت عند الحديث معهما .(فَلاَ تَقُل لَّهُمَآ أُفٍّ وَلاَ تَنْهَرْهُمَا )
-استعمال أعذب الكلمات وأجملها عند الحديث معهما .(وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا )
-الطاعة لهما و تلبية أوامرهما .(وصاحبهما في الدنيا معروفا )

- الدعاء لهما بالرحمة والغفران (وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا )

( ووصينا الإنسان بوالديه إحسانا حملته أمه كرها ووضعته كرها وحمله وفصاله ثلاثون شهرا حتى إذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنة قال رب أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت علي وعلى والدي وأن أعمل صالحا ترضاه وأصلح لي في ذريتي إني تبت إليك وإني من المسلمين أولئك الذين نتقبل عنهم أحسن ما عملوا ونتجاوز عن سيئاتهم في أصحاب الجنة وعد الصدق الذي كانوا يوعدون ) الأحقاف 15-16 وقال أيضا
عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال: سألت النبي صلى الله عليه وسلم أي العمل أحب إلى الله عز وجل؟ قال: ( الصلاة على وقتها) قال: ثم أي؟ قال: ( بر الوالدين ) قال ثم أي؟ قال: ( الجهاد في سبيل الله ) ( رواه البخاري * كتاب مواقيت الصلاة برقم 496) ومن البر بهما والإحسان إليهما ألا يتعرض لسبهما ولا يعقهما؛ فإن ذلك من الكبائر بلا خلاف، وبذلك وردت السنة الثابتة؛ فعن عمرو بن العاص رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( من الكبائر شتم الرجل والديه ) قالوا يا رسول الله وهل يشتم الرجل والديه ؟ قال ( نعم يسب أبا الرجل فيسب أباه ويسب أمه فيسب أمه ) ( رواه مسلم ــ كتاب الإيمان برقم 130)
فما بالك من يسبهم مباشرة ويقول لهم كلام لا يقال وهدا وقع امام اعيني

قال تعالى

وَإِن جَاهَدَاكَ عَلى أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (15)

وقال تعالى : ( وإذ أخذنا ميثاق بني إسرائيل لا تعبدون إلا الله وبالوالدين إحسانا ) البقرة 83

وقال تعالى ( واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئا وبالوالدين إحسانا ) النساء 36



وعن عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنه قال صلى الله عليه وسلم ( رضا الرب في رضا الوالدين وسخطه في سخطهما ) (رواه الطبراني ) أي غضبهما الذي لا يخالف القوانين الشرعية كما تقرر فإن قيل : ما وجه تعلق رضى اللّه عنه برضى الوالد قلنا : الجزاء من جنس العمل , فلما أرضى من أمر اللّه بإرضائه رضي اللّه عنه , فهو من قبيل لا يشكر اللّه من لا يشكر الناس قال الغزالي : وآداب الولد مع والده : أن يسمع كلامه , ويقوم بقيامه , ويمتثل أمره , ولا يمشي أمامه , ولا يرفع صوته , ويلبي دعوته , ويحرص على طلب مرضاته , ويخفض له جناحه بالصبر , ولا يمن بالبر له , ولا بالقيام بأمره , ولا ينظر إليه شزراً , ولا يقطب وجهه في وجهه (فيض القدير للمناوي 2/528)


ايا من يقول لامه كم صرفتي عليا من حليب خدي كل ما صرفتي عليا .

ولوا اعطيتها مال الدنيا كله لا يساوي حتى زحمة من زحمات الولادة,وكم حملتك في بطنها,وكم توجعت بك

وكم سهرت معك في الليلي وانت تبكي وكم خافت وانت داهب الى المدرسة ان يصيبك مكروه وكم...وكم..

ولا تكفيها فرحة عندما تراك بصحة جية

وتغضب عندما يقع لك مكرووه وتطلبه لنفسها بدلا منك

اهكدا تجازيها وتقول لها كم من الحليب صرفتي عليا !!!



اللهم استرنا فوق الارض وتحت الارض ويوم العرض عليك

ولا حول ولا قوة الا بالله

اللهم يا ذا الجلال و الإكرام يا حي يا قيوم ندعوك باسمك الأعظم الذي إذا دعيت
به أجبت ,أن تبسط على والداي من بركاتك ورحمتك ورزقك
اللهم ألبسهما العافية حتى يهنئا بالمعيشة , واختم لهما بالمغفرة حتى لا
تضرهما الذنوب , اللهم اكفيهما كل هول دون الجنة حتى تُبَلِّغْهما إياها .
برحمتك يا ارحم الراحمين
اللهم لا تجعل لهما ذنبا إلا غفرته , ولا هما إلافرجته , ولا حاجة من حوائج
الدنيا هي لك رضا ولهما فيها صلاح إلا قضيتها , اللهم ولا تجعل لهما حاجة عند
أحد غيرك

اللهم و أقر أعينهما بما يتمنياه لنا في الدنيا
اللهم إجعل أوقاتهما بذكرك معمورة

اللهم أسعدهما بتقواك

اللهم اجعلهما في ضمانك وأمانك وإحسانك

اللهم ارزقهما عيشا قارا , ورزقا دارا , وعملا بارا
اللهم ارزقهما الجنة وما يقربهما إليها من قول اوعمل, وباعد بينهما وبين النار
كما بعت السموات والارض

اللهم اجعلهما من الذاكرين لك , الشاكرين لك ,الطائعين لك المنيبين لك

اللهم واجعل أوسع رزقهما عند كبر سنهما وإنقطاع عمرهما
اللهم واغفر لهما جميع ما مضى من ذنوبهما , واعصمهما فيما بقي من عمرهما , و
ارزقهما عملا زاكيا ترضى به عنهما

اللهم تقبل توبتهما , وأجب دعوتهما
اللهم إنا نعوذ بك أن تردهما إلى أرذل العمر
اللهم واختم بالحسنات اعمالهما

اللهم آمين

(الموضوع مفتوح لنقاش)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أمل الحياة
Admin
Admin
avatar

بلدي :
الجنس الجنس : انثى
المشآركات المشآركات : 1151
نقاط نقاط : 1568
السٌّمعَة السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 16/03/2012
العمر : 21

مُساهمةموضوع: رد: وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ....بقلمي   الجمعة أبريل 27, 2012 2:45 pm

شكرا على الموضوع



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almadkhalaldjanoubi.alafdal.net
ملك الاحساس

avatar

الجنس الجنس : ذكر
المشآركات المشآركات : 256
نقاط نقاط : 253
السٌّمعَة السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 30/05/2012
العمر : 19

مُساهمةموضوع: رد: وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ....بقلمي   الخميس يونيو 07, 2012 9:25 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RoBBeN

avatar

بلدي :
الجنس الجنس : ذكر
المشآركات المشآركات : 386
نقاط نقاط : 480
السٌّمعَة السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 14/04/2012
العمر : 26

مُساهمةموضوع: Je vous remercie   الإثنين يونيو 18, 2012 3:37 am

Je vous remercie pour tout le plaisir et l'intérêt
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.al3amalika.ibda3.org
federer

avatar

بلدي :
الجنس الجنس : ذكر
المشآركات المشآركات : 746
نقاط نقاط : 756
السٌّمعَة السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 20/06/2012
العمر : 26

مُساهمةموضوع: رد: وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ....بقلمي   الخميس يونيو 21, 2012 2:43 pm

مشكوووووووووووووووور
ننتضر جديييييييييييييييدك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
the punisher

avatar

بلدي :
الجنس الجنس : ذكر
المشآركات المشآركات : 525
نقاط نقاط : 843
السٌّمعَة السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 27/04/2012
العمر : 22

مُساهمةموضوع: رد: وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ....بقلمي   الخميس يونيو 21, 2012 3:07 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
d.villa

avatar

بلدي :
الجنس الجنس : ذكر
المشآركات المشآركات : 198
نقاط نقاط : 194
السٌّمعَة السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 13/05/2012
العمر : 27

مُساهمةموضوع: رد: وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ....بقلمي   الخميس يونيو 21, 2012 4:46 pm

بارك الله فيك (ي) علـى المـوضوع الجمـيل والطـرح الممـيز
أفـدتنا بمـعلومات قـيمة ومفيدة جـزاك الله خـيرا
نحـن في انتظـار مواضيـعك الجديـدة والرائـعة
لـك (ي) مـني أجمـل التحـيات ودمـت (ي) فـي أمـان الله وحفـظه
تحيـاتي الحـارة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/anwar.hanna.39
 
وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ....بقلمي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المدخل الجنوبي :: المنتديات العامة :: المنتدى الاسلامي العام-
انتقل الى: